فوائد الموسيقى الصحية على عقلك وجسدك

يستمع للموسيقى

دعني أقول لك انني كمشرف في موقع استفهام أن الموسيقى عنصر أساسي في حياتي اليومية.أستمع إلى الموسيقى لإبقائي متحمسًا أثناء الرياضة ومن أجل أن أسترخي وإلهائي عندما أسافر ، ولزيادة قدرتي على الأبداع عندما أكتب.

الموسيقى هي أداة علاجية مذهلة للصحة العاطفية ولتأدية المهام اليومية وللمساعدة على النوم. كما تم أستخدام الموسيقى كأداة علاج عبر تاريخ البشرية.


كيف تؤثر الموسيقى على العقل والجسد

نعلم جميعاً عند تجربة سماع أغنية مفضلة كيف نشعر بالسرور أو يصبح لدينا الحافز لتحريك جسمنا للرقص .

للموسيقى تأثيرات قوية ورائعة على كل من الجسم والعقل ، حيث تؤثر على التنفس ومعدل ضربات القلب ، وتحفز إفراز الهرمونات ، وتحفز جهاز المناعة ، وتعزز المراكز المعرفية والعاطفية في الدماغ.

لاتقتصر الموسيقى على نوع واحد من ردود الفعل للناس تجاهها وهذا ما يجعلها أداة فريدة وقوية .

حيث يمكن أن تؤدي الألحان والإيقاعات المختلفة للموسيقى إلى مجموعة متنوعة من ردود الأفعال المختلفة إلى درجة كبيرة .(الموسيقى تنشط أجزاء كثيرة من الدماغ ، بما في ذلك الحُصين ، الذي يعالج الذكريات).


تأثير أستخدام الموسيقى الهادئة والمريحة كأداة للنوم على الجسم: 

1- تعمل على إبطاء معدل التنفس 

2-تعمل على انخفاض معدل ضربات القلب 

3- تعمل على إنخفاض ضغط الدم

4-تهدئ الجهاز العصبي 

5-تخفف توتر العضلات 

6-تقليل التوتر والقلق

7-تحفيز إفراز الهرمونات الملائمة للنوم ، بما في ذلك السيروتونين والأوكسيتوسين

8-تقليل الهرمونات المانعة للنوم مثل الكورتيزول


يمكن للموسيقى المبهجة والمنشطة أيضًا أن تحفز العقل والجسم. حيث أنها:

1-ترفع معدل ضربات القلب

2-تعزز القدرة على التحمل البدني

3-تساعد على تنشيط مناطق معينة في الدماغ والمسؤولة عن التنسيق الجسدي والتركيز الذهني والانتباه والإبداع 

4- تحفز إفراز الهرمونات ، بما في ذلك الدوبامين والأدرينالين ، التي تعزز اليقظة


فمن الأفضل أختيار الموسيقى المناسبة لوقت الليل أو النهار لتعطي التأثيرات المرغوبة


فوائد الموسيقى للنوم

  • تؤدي الموسيقى الهادئة إلى إحداث تغييرات في الجسم تحاكي من نواح كثيرة حالة النوم. معدل ضربات القلب البطيء ، والتنفس البطيء ، وانخفاض ضغط الدم كلها تغيرات فسيولوجية تجعل عملية النوم والاستمرار في النوم ممكنة. للموسيقى أيضًا تأثير مهدئ على دماغنا العاطفي ، حيث تخفف من التوتر والقلق.

  • إذا كنت تستمع إلى موسيقى تبعث على الاسترخاء قبل النوم ، فأنت بشكل أساسي تساعد في "ضبط" جسمك على وضع النوم ، جسديًا ونفسيًا.

  • لذلك ، ليس من المستغرب أن البحث العلمي قد قام بقياس العديد من الفوائد التي يمكن أن تقدمها الموسيقى للنوم.

  • تظهر العديد من الدراسات أن الاستماع إلى الموسيقى في وقت النوم يحسن نوعية النوم ، يشمل هذا البالغين الصغار وكبار السن والأطفال.

  • هناك أيضًا مجموعة من الأدلة التي تُظهر أن الاستماع إلى الموسيقى قبل النوم يمكن أن يساعد في تحسين نوعية النوم للبالغين المصابين بالأرق.

    أخيراً أحب أن أقول لك أن الموسيقى لها فوائد عظيمة بلا شك حسب الدراسات المثبتة علمياً وحسب تجارب الناس فإن الموسيقى هي مصدر إلهام للعديد من الفنانين والمبدعين حول العالم إذا كنت إنسان طموح فالموسيقى ستساعدك على تحفيزك وستساعدك على الوصول لهدفك